الشاعرة روضة شاهين قصيدة فراشة على الرصيف

فراشة على الرصيف

قُرْبَ ميدانِ الفراشاتِ السعيد

تمُرُّ خيفةً

بقلبها المَريضِ

مُنذُ عامها الاخيرِ أو يزيدْ

تَجُولُ

ربما يَعودُ قلبها

بنصف بَسمَةٍ وعود

فتَلْتَقي حبيبها

بِثَوْبها الجديد

تُغادرُ انكسارها

بحبها الشديد

وتَبْتَسم

لا تَشْتكي إلى السَّماء

مُطلقًا

ولاتعاتبُ النجوم

والقمر..

تعاتبُ الحدودْ

فربما

تُسابقُ السَّحابَ أو

تعانق الوجود

فتُخْطئ الطريق

في المساءِ

تُكملُ السَّماءُ

سيْرها

إلى بعيدْ

تُخاطب السَّماء

يا عزيزتي

أنا هنا..

فتكمل السماء سيْرهاَ

ولا تَعود

وتنتظرْ..

شارك المقالة عبر

تعليقات القراء

أضف تعليق

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تابع صفحتنا على فيسبوك

لأحدث أخبار فعاليات وندوات بيت الشعر بالأقصر

أحدث أنشطة البيت

أحدث المقالات

شعراء البيت

إنضم الى القائمة البريدية

إشترك في القائمة البريدية لبيت الشعر بالأقصر لتصلك أحدث الأخبار و المقالات عبر البريد الإلكتروني

الكلمات الدلالية الأكثر بحثا

spot_img