الشاعر محمد منصور الكلحي قصيدة لعنة اللغة

لعنة اللغة

يَا قَوْمُ


مَن مُنجِدي مِن لعنةِ اللغةِ


طردِ الظِّباءِ التي


أدنيتُ مِن شفتي

عَدَتْ ورائي


إلى أن حاصرتْ قدمي


فأسقطتنيَ مِن أعلى مُخيِّلتِي

في داخلي شاعرٌ شيخٌ يُحدِّثُني:


سِرْ يا بنيَّ إلى معناكَ


لا يَفُتِ

كأنَّهُ

مِن ضمير الفنِّ مُنْبعِثٌ


لكي يُحمِّلَني أعْبَاءَ قافيتي

وكيف؟!


واللغةُ الشيطانُ


تُحدِقُ بي


تُريدُ تجعلُني


قوَّادَ مُفردةِ

حملتُها


مِن صحارى الأمسِ فوق يدي


أسكنتُها في رُبَى حِسِّي


وفي رئتي

أطلقتُها فيّ


تَرْعَى في حقولِ دمي


فاحتلَّتِ اللغةُ الذؤبانُ


أوردتي

تبتزُّني الكلماتُ الآثماتُ


بما حجبنَ مِن أُفُقي


أو قصِّ أجنحتي

بزُخرُفٍ مِن سرابِ القول


أو عبثٍ


يختال في حُلَّةِ الصِّدْقِ المُزَيَّفةِ

يفرِضْنَ أنفسَهُنَّ


الرؤيةُ انشطَرَتْ


وُجِّهْتُ في جهةٍ


ما هذه جهتي!

(تَبِعْتَهُنَّ وأنتَ السيدُ)


انتبَهَتْ أُذْني


وهاجَ جلالُ الصوتِ مقدرتي

إنَّ احتلال دمي


لن يسترِقَّ فمي


ولَن أُصَيَّرَ مملوكًا بمملكتي

القابضون على المعنى


سبيلُهُمُ


(مَن ماتَ للغايةِ الخضراءِ لم يَمُتِ)

قصيدة أخرى للشاعر

الشاعر محمد منصور الكلحي قصيدة خُطَّةٌ لا تُفسِدُ اللحظةَ الكُبرى

شارك المقالة عبر

تعليقات القراء

أضف تعليق

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تابع صفحتنا على فيسبوك

لأحدث أخبار فعاليات وندوات بيت الشعر بالأقصر

أحدث أنشطة البيت

أحدث المقالات

شعراء البيت

إنضم الى القائمة البريدية

إشترك في القائمة البريدية لبيت الشعر بالأقصر لتصلك أحدث الأخبار و المقالات عبر البريد الإلكتروني

الكلمات الدلالية الأكثر بحثا

spot_img