قصيدة فوقَ السّحابَةِ للشاعر يونس أبو سبع

فوقَ السّحابَةِ

لا أريدُ سوى مَقعَدَينِ

لطيفيْ وطيفِكِ فوقَ السحابَةِ

سوفَ نَمُرُّ بطيئَيْنِ

نُلقي الحكايَا علي الأرض ــ مائدةِ المَوتِ ــ

نرمُقُ أشياعَهَا من بعيدٍ ،

ونضحَكُ من زَمَنٍ دائِرٍ في اكتشافِ المزيدِ

تعالي فسوفَ نذوبُ افتتانًا بهذا البهاءِ

نمُدُّ الغُصونَ إلي أوَّلِ النُّورِ

نُغرِقُ في صمتِنا عَطَشَ الكلماتِ ،

ونَغرَقُ مُستَسلِمَيْنِ لأنفاسِنا الدافِئَةْ !

لا أريدُ سواكِ ؛

لأوقظَ أغنيتي في خَيَالِ النَّهَارِ

وتوقظَ هذي السماءُ رؤَاها

علي ضفَّةِ النَّهرِ معزوفةً وسلامًا ..

تعاليْ قد اشتقتُ للموتِ فيكِ

تعالىْ مُصادَفَةً كي تغيبي قليلًا

تَعالَيْ سأحيَا كثيرًا ..

فقط مقعدينِ

وخمسَ دقائقَ فوقَ السحابةِ

خمسَ دقائقَ حتى نُودّعَ قُبلتَنا

وننامَ بلا جرسٍ

وبلا حَرَسِ من هواجسِنا !

شارك المقالة عبر

تعليقات القراء

أضف تعليق

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تابع صفحتنا على فيسبوك

لأحدث أخبار فعاليات وندوات بيت الشعر بالأقصر

أحدث أنشطة البيت

أحدث المقالات

شعراء البيت

إنضم الى القائمة البريدية

إشترك في القائمة البريدية لبيت الشعر بالأقصر لتصلك أحدث الأخبار و المقالات عبر البريد الإلكتروني

الكلمات الدلالية الأكثر بحثا

spot_img