قصيدة قصائد للشاعر سالم الشبانة

زوربا

أحاول أن أرقص مثل زوربا

ساقي لا تطاوعني

فانا لا أعشق سوى رائحة القهوة

وملمس الرمال تحت ظهيرة صيفية

لا أحب البحر ورائحة زهر البرتقال

لا امرأة تتعاطف معي

لكني أحببت زوربا

يأيها الرمح الإغريقيّ

ربما تشابهنا في الطعنة الرشيقة

القصيدة 

الكلبة التي أسمع نباحها يتضاءل

فأمشي مطمئنا

فجأة تهرّ في وجهي تنهش ذراعي

هذه الكلبة إن تمكنت منها يوما

سأضربها حتى الموت

لأستريح من هاجس النباح 

 

مقاومة

بدوي تقتحمه المدينة

يأتي بعمال النظافة

يكنسها من رئتيه

سيدعي ذلك: ليترك مساحة

لنظرة الأرملة في الشرفة المقابلة

وجريدة الصباح

ثمة هاجس يحتل يومه

فيحتمي خلف قناع القسوة

أمنية  

مازن يزركش صدر الورقة

بكائنات بدائية ويبرطم

 أصغي مفتونا

يا من يدلني على أبجدية بدائية

 

تردد  

على رغم تاريخي القبليّ

تجتاحني الوساوس

فهذه الأنوثة

تقف أمامي كغصة

يجب أن أعبر.

شارك المقالة عبر

تعليقات القراء

أضف تعليق

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تابع صفحتنا على فيسبوك

لأحدث أخبار فعاليات وندوات بيت الشعر بالأقصر

أحدث أنشطة البيت

أحدث المقالات

شعراء البيت

إنضم الى القائمة البريدية

إشترك في القائمة البريدية لبيت الشعر بالأقصر لتصلك أحدث الأخبار و المقالات عبر البريد الإلكتروني

الكلمات الدلالية الأكثر بحثا

spot_img