قصيدة أعد المرور للشاعر أحمد اللاوندي

أعِدِ المُرورَ..

على حكاياتِ الرِّفاقِ/

الكادحينَ/

العائدينَ إلى قُراهُمْ في المساءِ..

بما تيسَّرَ مِنْ حَصَادٍ لَمْ يَرَوْهُ برغْمِ قِلَّتِهِ قليلا

أعِدِ المُرورَ..

على أغاني الأمسِ، والطُّرقاتِ

مَنْ أحلى الصَّبايا؟

مَنْ تكونُ؟

وكيفَ تَبقى..

في انتظارِ حبيبِها دَهْرًا..

بأكملِهِ..

وما عَشِقَتْ سِوَاهْ؟

أعِدِ المُرورَ..

على ضَريحِ الشَّيْخِ / شَيْخِكَ

قُلْ لَهُ: إنَّ الحياةَ بغيرِ جِلْسَتِهِ مَواتٌ،

والفضاءَ الرَّحْبَ سِجْنٌ ضيِّقٌ

أعِدِ المُرورَ..

على المسافاتِ الَّتي وسَّعتَهَا

لا تنشغِلْ..

بسواكَ في زمَنِ اللَّعِبْ

لا لا تَغِبْ.

شارك المقالة عبر

تعليقات القراء

أضف تعليق

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تابع صفحتنا على فيسبوك

لأحدث أخبار فعاليات وندوات بيت الشعر بالأقصر

أحدث أنشطة البيت

أحدث المقالات

شعراء البيت

إنضم الى القائمة البريدية

إشترك في القائمة البريدية لبيت الشعر بالأقصر لتصلك أحدث الأخبار و المقالات عبر البريد الإلكتروني

الكلمات الدلالية الأكثر بحثا

spot_img