قصيدة حارس الظلام.. الشاعر إسلام حلمي

أُطِلٌّ على السورِ

سُورِ الدموعِ

دموعِ النسيمِ

نسيمِ السَّحرْ

أنا اليومَ حارسُ سجنِ الظلامِ

أُدثَّرُ في الليلِ  ما قد  نَذَرْ

وأفترشُ الذكرياتِ وأدنو

من اللحظاتِ التي تُنْتَظرْ

أنامُ بحضنِ الرصاصاتِ أحبو

مع البنْدُقَّيَةِ   كرًّا  و  فرْ

“تشدُّ ” المدامعُ ”  أجزاءَ”  يأْسي

وأنفضُ بارودَ ظلمِ القدرْ

أقولُ لرُوحِي: كَفَاكِ انْتِحَابًا

كَذَلِكَ والمَوْتُ  قالَ :انْتَحِرْ

فليْسَ كَمَا يَزْعُمَونَ البُكَاءُ

دمُوعًا، وليس الرحيلُ السفرْ

سجينٌ ويحرسُ سجانهُ

وليس سوى الضيقِ  في الصدرِ حُرْ

أنا من أنا ربما  لسْتُ أدري

ولمْ أدْرِ أنَّ الجحيمَ انتصرْ

أنا خطوةٌ  يتَّقِيها الطريقُ

وعِيْنٌ تَقُدُّ مَجَالَ النَّظرْ

سأخرْجُ  من قَبْضَةِ الساكتين

إلى لمْسةٍ تسْتَفِذُّ الوَتَرْ

ويبْتَلِعُ البردُ دِفْءَ الخرِيفِ

وتشْربُ أنْفِي  عَبيِرَ المطرْ

وأنْفَضُ عن مُقْلّتَيَّ الدموعَ

فقد ماتَ قلبيَ  ثمَّ احْتَضَرْ

ويمْنَحُني الشعرُ سكينَ صبري

ليسلبَ مني  نشيدَ السهرْ

سَأذْبَحُ وقْتِي  أنا شاعرٌ

تعاطَى القصيدةَ ثُمَّ عَقَرْ

شارك المقالة عبر

تعليقات القراء

أضف تعليق

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تابع صفحتنا على فيسبوك

لأحدث أخبار فعاليات وندوات بيت الشعر بالأقصر

أحدث أنشطة البيت

أحدث المقالات

شعراء البيت

إنضم الى القائمة البريدية

إشترك في القائمة البريدية لبيت الشعر بالأقصر لتصلك أحدث الأخبار و المقالات عبر البريد الإلكتروني

الكلمات الدلالية الأكثر بحثا

spot_img