قصيدة لوحة للشاعر محمود عبد الصمد زكريا

 باللوحةِ  ..

 طفلٌ يرقدُ

تحت جدارٍ ينوي أن ينقضَّ

طفلٌ يتوجعُ

تحتَ جدارٍ يتصدعُ

وامرأةٌ تبدأُ غارتها الليلة

توغلُ في فتنتها

كي تصطادَ

 غرانيقَ البرِّ الأهوجِ

تتمسَّح  كالهِرَّةِ

أو تتلوى كالذئبةِ

لا بأسَ ؛ وتكشفُ عن ساقيها …

باللوحةِ ..

ليلٌ مُحلولكُ

ورذاذٍ يتصعلكُ

ونخيلٌ يهتزُّ

وطفلٌ يتدثرُ في أسمالٍ باليةٍ

يسعى في الحُلمِ

ليقطفَ بعضَ زهورِ الفُلِ

يُطاردُ بعضَ

فراشاتِ العُشبِ الأخضرِ..

باللوحةِ ..

فجرٌ يتسلَّلُ

يوقظُ عُصفوراً

ينفضُ عن جفنيهِ النومَ

يطيرُ

يحُطُ على حَباتِ التوتِ

حثيثاً ..

تتدلى بعضُ حِبالٍ من نورٍ

تتجمَّعُ ؛ تتلاحمُ ؛ تتكاثفُ

تلتف ُعلى جسدِ الكونِ

فتندلقُ الشمسْ.

شارك المقالة عبر

تعليقات القراء

أضف تعليق

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تابع صفحتنا على فيسبوك

لأحدث أخبار فعاليات وندوات بيت الشعر بالأقصر

أحدث أنشطة البيت

أحدث المقالات

شعراء البيت

إنضم الى القائمة البريدية

إشترك في القائمة البريدية لبيت الشعر بالأقصر لتصلك أحدث الأخبار و المقالات عبر البريد الإلكتروني

الكلمات الدلالية الأكثر بحثا

spot_img