ندوة عن قصائد ونصوص من الأدب المصرى القديم ببيت الشعر بالأقصر

بلوعة و احتراق ينتظر العاشق محبوبته و يتحايل و ينصب الفخاخ ليسعد برؤيتها

( سأكذب و أدعي المرض

سأنام و أحتجب في البيت

سيأتي الجيران يطمئنون

و حينها ستأتي معهم حبيبتي)

و للنيل العظيم مصدر الخير و النماء و مانح البهجة و الرخاء كانت أغنيات المصري القديم :

( تحية لك يا حعبي

أخرج من هذه الأرض

و احضر لتهب مصر الحياة

إنك تخفي مجيئك في الظلمات

و تعطي أمواهك البساتين

أنت واهب الحياة لكل ظمآن

عندئذ ارتفعت أصوات الأرض مهللة

البطون فرحة و سعيدة

و الزهور تهتز من الضحك

و الأسنان تمضغ)

بهذه النماذج الرائعة المعبرة من قصائد و أغنيات المصري في تاريخه القديم و غيرها تعطرت أجواء الأمسية التي احتفى فيها بيت الشعر بالأقصر بأحد أبنائه المنتمين إليه و دائمي التفاعل و الانتساب إليه
جاءت أمسية أمس لتكريم الأديب و الباحث / محمد إمام صالح بمناسبة حصوله على درجة الدكتوراه في الآثار و الحضارة المصرية القديمة بموضوع ( العبادة الشعبية في طيبة في العصر المتأخر)
و من خلال هذا الاحتفاء كانت الندوة بعنوان ( قصائد و نصوص من الأدب المصري القديم)
أقام بيت الشعر بالأقصر مساء اليوم السبت الموافق ٢٦ يونيو ٢٠٢١ ندوة بعنوان “قصائد ونصوص من الأدب المصرى القديم” استضاف فيها الباحث في الآثار المصرية والأديب محمد إمام صالح احتفاء بحصوله على درجة الدكتوراه في الآثار المصرية من جامعة جنوب الوادي، وقام بتقديم الأمسية الشاعر حسين القباحي مدير بيت الشعر بالأقصر مؤكدًا على دور بيت الشعر في تقديم الوجوه الشابة المتحققة ودفعها إلى صدارة المشهد الثقافي.
تناول إمام الذى حصل على درجة الدكتوراه من كلية الآثار جامعة جنوب الوادى مع مرتبة الشرف الأولى مع التوصية بالطبع فى موضوع بعنوان “العبادة الشعبية فى طيبة فى العصر المتأخر” وبعض النصوص والقصائد من الأدب المصرى القديم، حيث بدأ الحديث عن فكرة الدين وفلسفة المصريين فيه، حيث لم يكن له كتاب مقدس ولكن كان طقسيا، وأضاف إمام إن فكرة الخلق عند المصريين القدماء جاءت بعد تفكير فلسفى عميق فالمصريون آمنوا بمعبود خالق، ونسبوا له كل الظواهر فى الكون، علاوة على نماذج من العبادة الشعبية، واستعرض أيضًا قصائد شعرية فى الحب من فترة عصر الدولة الحديثة والحرية التى تمتع بها الشباب فى التعبير عن حبهم وابتهالاتهم لحتحور لكى تضع حبهم فى قلب الآخر.
يذكر أن إمام صدر له كتاب بعنوان “باب الملاذ.. بوابات” معابد طيبة لدى عموم الناس إطلالة بحثية” عن مشروع النشر الإقليمى بفرع ثقافة الأقصر عام 2018، وشارك فى مؤتمر شباب الباحثين السادس بجامعة سوهاج بورقة بحثية بعنوان” تكامل عبادة أمون وأوزير فى الكرنك فى العصر المتأخر”، كما شارك فى المؤتمر الافتراضى الأول لجامعة ذى قار بالعراق، كما شارك فى مؤتمرات شباب الباحثين فى جامعتى الأقصر وجنوب الوادى.

شارك المقالة عبر

تعليقات القراء

أضف تعليق

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

تابع صفحتنا على فيسبوك

لأحدث أخبار فعاليات وندوات بيت الشعر بالأقصر

أحدث أنشطة البيت

أحدث المقالات

شعراء البيت

إنضم الى القائمة البريدية

إشترك في القائمة البريدية لبيت الشعر بالأقصر لتصلك أحدث الأخبار و المقالات عبر البريد الإلكتروني

الكلمات الدلالية الأكثر بحثا

spot_img